تقديم

ما هو اليوم العالمي للديمقراطية؟

في سنة 2007، قررت الجمعية العامة للأمم المتحدة الاحتفال باليوم الدولي للديمقراطية يوم 15 سبتمبر من كل سنة بهدف تعزيز مبادئ الديمقراطية والتمسك بها. وكل دولة عضو في الأمم المتحدة مدعوة للاحتفال بهذا اليوم من أجل زيادة الوعي العام بالمسائل الديمقراطية وتعزيز الثقافة الديمقراطية.

لماذا نحتفل باليوم العالمي للديقمراطية في تونس ؟

منذ سنة 2011 ، أحرزت تونس تقدّم في مجال الديمقراطية بالرغم من وجود بعض المشاكل. بينما تتقدم الديمقراطية في تونس، يتزايد الشعور بالإحباط وبخيبة الأمل لبطيء التحولات المرجوة ولطول انتظار نتائج هذه الإنجازات . وعلى الرغم من خيبة الأمل والصعوبات التي تواجهها كل النظم الديمقراطيّة ، فقد ضاعفت تونس مجالات الحرية ؛ واعتمدت دستورا جديدا في جانفي 2014 الذي تم الاحتفال به في جميع أنحاء العالم.و قد قامت أيضا بتنظيم انتخابات شفافة، حرة وديمقراطية اعترف الجميع بنتائجها وأدّت إلى  تناوب سلمي على السلطة.                                                             

كما شرعت تونس في إعادة تنظيم عميق للدولة، بدأت من السير نحو عملية طويلة لللامركزية من خلال انتخاب 350 مجلس بلدي في شهر ماي 2018 وكان الهدف من ذلك أن تقرب الدولة من المواطنين وتقدم لهم خدمات أفضل. توج طموح تونس الديمقراطي بجائزة نوبل للسلام في سنة 2015 من خلال حوار وطني شامل في إدارة الأزمة السياسية.

ومع ذلك ، وعلى الرغم من التحديات العديدة التي تواجه الديمقراطية التونسية الحديثة، فإن المكاسب الديمقراطية حقيقية. ويجب الحفاظ عليها ، بل يجب أيضا أن تمتد لتشمل المشاكل الاجتماعية والاقتصادية التي تواجهها غالبية كبيرة من التونسيين الذين  يتملّكهم الشعور باليأس لرؤية حياتهم اليومية تتحسن. إن  اليوم الدولي للديمقراطية هو وسيلة للاحتفال بالتقدم المحرز منذ سنة2011 ،كذلك، لمناقشة الطريق الذي ما زال متبقياً أمام الديمقراطية لخدمة كل المواطنين ومعالجة الصعوبات التي يواجهونها بشكل يومي.

JID: ما الأهداف؟

• تعزيز الخطاب الإيجابي بالتركيز على التقدم الديمقراطي مع فتح حوار شامل بشأن التحديات المستمرة وإرساء حلول فعالة.

تشجيع مشاركة المواطنين من خلال وضع إجراءات ملموسة تتعلق بترسيخ قيم الديمقراطية في تونس.

توعية المواطنين لحقيقة أن الديمقراطية بحاجة إلى كل مواطنين لتعمل بشكل جيد: الديمقراطية شأن الجميع

تطمح هذه المبادرة إلى أن يصبح اليوم الدولي للديمقراطية اجتماعا سنويا لكافة المواطنين من مختلف مكونات المجتمع التونسي حول قيم الديمقراطية المشتركة.

متى تحتفل "JID" في تونس؟

عادة ما يكون الافتتاح الرسمي للاحتفالات يوم 15 سبتمبر من كل سنة  ، وهو يوافق تاريخ اليوم الدولي للديمقراطية الذي أعلنت عنه الأمم المتحدة. وتستمر الاحتفالات بضعة أيام قبل وبعد 15 سبتمبر.

أين تحتفل JID؟

أينما ترغبون. يغطي الاحتفال بالديمقراطية كامل البلاد: في جهتكم، في مدينتكم، في بلديتكم

 

من يستطيع الاحتفال بالديمقراطية؟

يشمل هذا الاحتفال جميع التونسيين باختلاف تنوعهم وهي مفتوحة لجميع الذين يعترفون بالقيم والمبادئ الديمقراطية.

سوف يكون الاحتفال لكل من يريد انجاح التجربة الديمقراطية مرة أخرى في تونس

كيف تحتفل JID؟

يمكنك الاحتفال باختيار الطريقة التي تناسبك. يمكنك أن تصبح فاعلا في اليوم الدولي للديمقراطية من خلال اقتراح نشاط تنظمونه قبل أو بعد بضعة أيام من 15 سبتمبر.و هو النشاط الذي سوف تطلقونه و تنفذونه في إطارِ جمعيتِكَم/مؤسستكم على سبيل المثال. ندعوكم إلى تسجيل نشاطكم على موقع الأنترنات لليوم الدولي للديمقراطية [الموقع ] ليتم إدراجه ضمن جميع الأنشطة التي سوف تجري في جميع أنحاء البلاد.

نشجعكم على استخدام شعار اليوم الدولي للديمقراطية الرسمي خلال تنفيذ أنشطتكم لخلق علامة موحدة لهذا اليوم. ويمكنكم أيضا المشاركة في الافتتاح الرسمي لليوم الدولي للديمقراطية في تونس العاصمة للمشاركة في المناقشات التي سوف تجري حول اليوم الدولي للديمقراطية. وأخيرا ، يمكنك أيضا تنظيم نقاش حول الموضوع السنوي الذي سوف يتم اختياره للاحتفالات. حيث يكون اختيار موضوع جديد كل سنة. وتجري المناقشات إما حضوريا في مكان الاحتفالات في العاصمة تونس ، أو عن بعد في المنصة التي أتيحت للمهتمين بفتح الحوار والمشاركة في هذه المبادرة.

400 765 216+
info@jid.tn
Rue du Lac ImmLe Capitole
bloc A 3eme étage apt 4, Lac 1 1053